حقائق جديدة و مثيرة عليك معرفتها حول pokémon go (الجزء2):قصص غريبة و عجيبة

في مقالة سابقة أو بالأحرى جزء سابق من مقالتنا حول لعبة pokémonn Go  التي أثارت ضجة واسعة على مستوى العالم تطرقنا إلى حقائق مثيرة حولها كإعتبارها حراما و علاقتها الخبيثة بشركة غووغل . لكن في هذا الجزء سنتحدث عن أهم الأخبار التي حدثت في الآونة الأخيرة 

رجل في الأربعين من عمره يتورط مع تجار للمخدرات بسبب لعبة Pokémon Go

بدأت تنتشر ايضا بعض القصص الغريبة و المضحكة لمستخدمي هذه اللعبة و التي حدتث معهم نتيجة للتجول في الشوارع بحثا عن البوكيمون من أجل إصطياده و من بين القصص الغريبة التي وقعت هي التي تعرض لها رجل يبلغ الـ 40 من عمره و هو رجل من الولايات المتحدة الأمريكية تورط مع تجار مخدرات في موقف مضحك لكن كان الممكن أن يتسبب له في ضرب مبرح من طرف تجار المخدرات القصة قد تم نشرها على موقع reddit.com الشهير و هو عبارة عن منتدى عالمي لتبادل المواضيع المختلفة في شتى المجالات ، و قد قام الرجل بنشر قصته على الموقع و التي نالت تفاعلا كبيرا معها من طرف مستعملي الموقع ، حيث يقول الرجل الذي يبلغ الأربعين من عمره بأنه كان يتجول ليلا قرب منزله بحثا عن أحد البوكيمونات من اجل إصطياده ، حيث بقي الرجل يتبع إرشادات لعبة Pokémon Go  إلى مكان البوكيمون و التي قادته في النهاية إلى حديقة مظلمة ، و بينما الرجل يوجه الكاميرا نحو الأرض في الحديقة لم ينتبه على الإطلاق أن هناك تاجر مخدرات يبيع المخدرات لأحد الزبائن .بينما كان تاجر المخدارت يبيع المخدرات لزبون ، كان صديقنا ذو الأربعين عاما يقوم بالتجول في أرجاء المكان بحثا عن مكان تواجد البوكيمون ، و عندما رآه تاجر المخدرات قام على الفور بالذهاب إليه و أخذ الهاتف منه ظنا منه أنه يصوره لكن تاجر المخدات عندما رآى لعبة البوكيمون على الهاتف فهم الموضوع بسرعة لأنه أيضا واحد من الأشخاص الذين يلعبون البوكيمون ، و الغريب في الأمر أن تاجر المخدرات قد قام بمنع الرجل ذو الأربعين عاما من إصطياد البوكيمون كي يقوم هو بذلك .لقد كان من الممكن أن يتعرض الرجل ذو الأربعين عاما لضرب قاسي لولا أن الجميع على علم بطريقة لعب لعبة Pokémon Go  و التي تفرض على مستخدمها التجول في الشوارع بحثا عن البوكيمون ،

مجرمون يستغلون لعبة Pokémon Go للإعتداء و سرقة المستخدمين

إكتشفت إحدى هيئات الإتصالات بأن هناك العديد من التطبيقات التي ظهرت مباشرة بعد نجاح لبعة Pokémon Go مشابهة ايضا للعبة ، حيث أن هناك الآن الكثير من التطبيقات المنتشرة سواءا على متاجر التطبيقات أو مواقع أخرى بإسم لعبة Pokémon Go أو اسماء مشابهة لها و تحتوي أيضا على نفس التصميم و الفكرة تقريبا ، و جميع هذه التطبيقات تعمل أيضا عبر تقنية الـ GPS أو تحديد الموقع الجغرافي .و المشكلة هنا تكمن في أن هناك بعض التطبيقات التي قام بتطويرها عصابة من المجرمين و هم أشخاص إجراميون يفعلون اي شيء من أجل الحصول على المال و الإعتداء على الناس ، حيث أن بعض التطبيقات الشبيهة بلعبة Pokémon Go عندما يقوم الاعب بتحميلها و لعبها فإن مطورو اللعبة يجلعون الاعب يذهب إلى أماكن بعيدة و خالية من الناس من أجل إصطياد البوكيمون و عندما يصل الاعب إلى ذلك المكان فإنه يتفاجأ بمجموعة من الأشخاص يعتدون عليه و يسرقون كل ما يحمله معه ، و قد تكررت هذه الحادثة أكثر من مرة في العديد من البلدان منها بعض البلدان العربية مما جعل هئية الإتصالات الإماراتية تكون أول من يحذر مستخدمي تطبيق لعبة Pokémon Go من الذهاب إلى أماكن بعيدة عن الناس و خطيرة بهدف إصطياد البوكيمون .
 "و أخيرا نصل إلى أسخن قصة حتى الآن وهي قصة الحصول على أندر بوكيمون وهوMewtwo "

إختراق لعبة Pokémon Go و الحصول على بوكيمونات نادرة

 القراصنة تعاملوا مع لعبة Pokémon Go بشكل آخر تماما حيث أنه بينما الجميع يبحث عن البوكيمون في الشوارع و يسير وفقا لقواعد اللعبة في البحث عن البوكيمون و إصطياده خطوة بخطوة فإنه هناك بعض القراصنة الذين يتحايلون على نظام لعبة Pokémon Go حيث قام قرصان قام بنشر بعض الفيديوهات على اليوتيوب بإختراق لعبة Pokémon Go و الحصول على بوكميونات يصعب الحصول عليها بل و إستطاع الهاكر الحصول على بوكيمون نادر جدا يدعى Mewtwo و هو عبارة عن بوكيمون لا يستيطع الوصول إليه إلا من تخطى جميع المستويات على لعبة Pokémon Go .من إجل إثبات كونه إستطاع إختراق لعبة Pokémon Go فإن الهاكر شارك مجموعة من الفيديوهات على اليوتيوب و التي أثارت ضجة كبيرة جدا وسطة المواقع التقنية و خصوصا أن لعبة Pokémon Go تعتبر من أشهر الألعاب الخاصة بالهواتف الذكية ، إذ تبين بأن الهاكر يستطيع التلاعب بنظام اللعبة بشكل سهل جدا حيث أن أنه لكل بوكيمون على لعبة Pokémon Go هناك رمز معين خاص به و ما كان للهاكر أو القرصان إلا ان قام بالتلاعب بالرموز ليقوم بتغيير البوكيمون و إصطياد ما يريد في أي وقت
و هنا نصل إلى نهاية مقالتنا فكما قرأت عزيزي القارئ لم تنتهي بعد قصة هذه اللعبة و يمكن أن تكون هذه اللعبة بداية إنشاء ألعاب جديدة تدمج بين الواقع الإفتراضي و واقعنا و من يدري ربما سنتوصل إلى أشياء لايمكن تخيلها :) 

تعليقات